أحب أبها وأكره صفاتها !





هناك خطابات نبعث بها وأخرى نمزقها وأجمل الخطابات هي التي لا نكتبها ، نحن من الداخل آلات تسيرها الحياة كما تريد ، أروحانا مليئة بالحسد والحقد والبغضاء _ البعض طبعا _ ، تعبت من عيشي وسط عالم لا يفقه ما أقول ، تعبت من كوني وسط حسد وبغضاء وحقد ، بسمة أمامك والتواء فم خلفك ! أحب الجنوب وأحب أبها ، فلا تلوموني في هواها ، ولكنني أكره صفات من في أبها الى متى ؟ الى متى ونحن ...
... نتبنى صفات اليهود ، فكرت وأنا لوحدي ، هناك رابط بيننا وبين اليهود وهو الحسد ، أعرف أنني في مواجهة إعصار ، وكوني أتحدث فقط هو تحد للبعض وانتحار ، ولكن صدقوني لقد غرق مركبي منذ زمن ! وطاف الحطام ! .

1 اضف تعليق:

غير معرف 19 أغسطس، 2009 6:28 ص  

احب ابها واكره صفاتها ...

اشكرك على هالمقااال

وياليت ان الذي يقرأ هالموضوع ان يفهم هالكلام جيدا
مو شرط ان يكووون جنوبيا

فعبااره ..( بسمة امامك والتواء فم خلفك ! )

الف خط احمر على هالعباره ..

تحيااتي _______ ولـــد أبــهآ

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم