السبت، يناير 24، 2009

الشعر الفصيح والعامي ,, في ميزان الشرعية

مقالي هذا الشهر بجريدة الوطن : http://www.alwatan.com.sa/news/ad2.asp?issueno=3039&id=3743 




أدبنا السعودي اخذ بالانحدار ، ولماذا الاستغراب ، هل اعتدتم المجاملات حتى أصبحت الحقيقة كالكفر ! الشعر السعودي المعاصر من بدأ إلى الآن لم يتقهقر كما حدث الآن ، فكما نرى التيارات الشعبية المنتشرة في المحافل الخليجية التي تسخر منا ببرامج شعرية مختلفة ونحن واعذروني ( إمعات ) نلحق خلفهم ونظهر في البرامج فقط ليُقال عنا شعراء ، وجوائزها من جيوبنا فلم نستفد بل استفادوا منا بشهره أو بضحك فالضحك يطيل العمر لو تعلمون فكم أطلنا من عمر أحدهم ! ، الاختلاف في شرعية العامي منذ فترة طويلة ، إلا أن ...

الجمعة، يناير 23، 2009

الآيام الفيروزية ؛ الحلقة الثانية ( هذيان في منتصف الليل )


زمن مضى ، عاد لدى البعض ، وعند الآخرين انقضى ، زمن حليم وفيروز ، زمن اللألوان ، زمن فيه نكون سعداء ، فلا وسائل اتصال ، ولا هم ولا بكاء ، نعمل بكد لنأكل ، ونمشي ونمشي ونضحك، العرق عنوان يومنا ، السعادة عنوان ليلنا ، والآن ! ، ندعي البراءة ، ونحن نلتهم البراءه ، معنا كل شئ ، ولا زلنا نبكي ...

الثلاثاء، يناير 20، 2009

لعالم بلا تافهين " مقال منشور في مجلة نبضنا "


ليس لديّ شك في أنني سأوضح الفكرة وأخرجها بشكل سليم، ولكن الشك في أن يتم تقبلها في الأوساط الثقافية. هذا المقال ليس سوى محاولة فهم، وتوضيح وجهة نظر شخصية، إلى وقت قريب لا زال هناك تفريق كبير بين المثقف المفكر, وبين العامي ذو الأفكار المحدودة وذو الإدراك السيئ للأمور، ولكن هل نسمح بمثل هذا أن يختلط معنا؟ ، (إلى مجتمع بلا تافهين ) عبارة طالما سمعتها من كثير من المثقفين ، وممن كنت أعتقد بأنه كبير في فكره ، في استخدام ...

الاثنين، يناير 19، 2009

فضيلة السويسي وتركي الدخيل وابحار ضد التيار


عند متابعتي لبرنامج " ضد التيار " قبل قليل على روتانتا موسيقى مع المذيعة المقدمة فضيلة السويسي والضيف الاعلامي الكبير تركي الدخيل لم استطع مقاومة عمل تحليل لها خاصة أن اراء الدخيل اعجبتني جدا * في هذه الحلقة تطرقا لكثير من الامور ومنها اوباما وامريكا الجديدة وكما قال الدخيل ( الضيف ) : 
ان امريكا لن تتغير تجاه العرب فسياساتها الخارجية ثابته وأنا اضيف : لا يجب ان نتعلق بأوباما لكي لا نصفع ونركل لأن الكونغرس هو المتحكم في كل شئ والرئيس واجهه فقط ! وتطرقا ايظا الى الرئيس الليبي وكما قال الدخيل انه ذا ...

الجمعة، يناير 16، 2009

الآيام الفيروزية : الجزء الاول ( لنتنفس )


لمدة اسبوع كامل الاسبوع الماضي وانا وعدت نفسي ان اتعمق في التراث الموسيقي العربي واترك اغاني " الكهرباء " وغرقت في عوالم جارة القمر " فيروز " وغرقت وتنفست في ( لملمت ذكرى لقاء الامس في الهدب ) وايضا ( اهواك و جاءت معذبتي في غيهب الغسق ، وكأنها كوكب دري في الافق ) وعندها اتساءل: هذه ...

بوشم القافية


اسأذنك السفر لعالم النجوم، وأغدوا روحا هائمة، تتسلى بالجنون
دعيني لحزني، اتسلي خلف البدر، ونضئ الارجاء بالقهر
دعيني الملم ذكرانا، وأعيش حياة حرف، بين حبر وورق
اتركيني انستي تحت ...

الثلاثاء، يناير 13، 2009

مشكلة انتماء ولابيرنث الحياة !

كل شئ اصبح يقال ،، حتى الصمت أصبح يقال ! نحن هذه الايام نريد التوجيه من غير تعقيد أو " لابيرنث " نريد الوضوح ، لأننا هذه الايام نعيش مشلكة انتماء ليس انتماء قومي بل انتماء فكري وديني ،،، الدين واضح وسهل وروحاني وهو علاقتي بيني وبين خالقي وعبادتي له ،، لماذا اراه عند الكثير وغيري معقدا ومتشابكا ،، ربما البحث في المجهول سبب لذالك التوهان في لابيرنت الحياة بالنسبة لي لا ادري هل اتبع هذا ام ذاك ام هذاك ولكنني اوقن انني اعبد ربي على بصيرة ومتبعا ...

كزهر اللوز او أبعد .. دراسة ونقاش وتحليل

هذا الديوان الذي صدر مؤخرا يثبت لنا ولعشاق محمود درويش _ رحمة الله _ انه لا زال يملك الكثير والكثير ولكن هذا الديوان لم يرتقي بمستوى ها الشاعر الرائع من الرغم من وجود الجميل فيه الى ان السئ هو سمة هذا الديوان اجمل ما فيه هو اسلوبة الغريب الذي يحب ان يغيرة بين فترة واخرىولكن اسلوبة في هذا الديوان مختلف كلية كما اتى به سابقا الا ان هناك تشابة بسيط في بعض اجزائة دعونا نتناقش حول هذا الديوان بفكر عال وبحوار هادئ وقبل هذا دعونا نتعرف على المؤلف :
  

 " مقتبس من موسوعة ويكبيديا " محمود درويش من الشعراء الفلسطينيين المعاصريين اللذين طوروا من الشعر الحديث وكان له من الشعر الساسي الدور البارز في مقاومة الاحتلال فكريا . محمود درويش الابن الثاني لعائلة تتكون من خمسة أبناء وثلاث بنات ، ولد عام 1942 في قرية البروة وفي عام 1948 لجأ إلى لبنان وهو في السابعة من عمره وبقي هناك عام واحد ، عاد بعدها متسللا إلى فلسطين وبقي في ...

الثلاثاء، يناير 06، 2009

ثرثرة طالب جامعي ( المحاضرة الثالثة عشر ، طالما اعتبرت نفسي لا استحق هذا )


عندما شاهدت قبل قليل الحلقة الاخيرة من المسلسل الطبي GREY'S ANATOMY  اصبح لدي إيمان قوي أن ما يفعلة الطب للاخرين ليس مجرد دراسة ووظيفة بل استشعار همومهم ومشاركتهم فيها وحلها من اي تخصص طبي ادركت انني سأنجح في تخصص الطب ، طالما اعتبرت نفسي لا استحق هذا التخصص لعوامل ضعف فيني كثيرة لا تصلح في طبيب ولكن ...

الأحد، يناير 04، 2009

كان سيعطينا جدارية اخرى


" بين النهرين وطنك يا اسرائيل " هكذا يردد الصهاينة ، وهكذا يريدون ، لسنا الان في موضع ننتقد فيه هذا ، ونقول لولا ذاك ما حصل هذا ، وهؤلاء سبب كذا وكذا ، نحن الان نحتاج الى وقفة عربية خالصة ، في حدث تاريخي لم يتكرر بعد عام 48 ، وعاشوراء قادم ، ودعوات المسلمين تنطلق ، فهيا بنا ندعوا لهم ، والصدقة خير ...