ثرثرة طالب جامعي ( المحاضرة الثانية ، معطلين ! )



وانتهت إجازة جميلة تنفسنا جميعا فيها ، بعد عناء طويل وصراع وكفاح للتأقلم مع الوضع الجديد في هذا المستوى ، البعض منا بل الأغلبية استمتعوا في هذه الإجازة والجزء الآخر استغل الاجازة بالمذاكرة ! ، أرجوا ممن يعرف أحد ...

خربشة

ما الذي يعنيه كون قلم احمر يخربش في صفحة بيضاء ؟ ، ما الذي يعنيه كوني ادون كل يوم بانتظام ! ما الذي يعنيه كون البعض تافه في أفكاره ؟ ما الذي أستطيع تقديمة لنرتقي ، هل هناك من يتنفس ؟! الى الاصدقاء الذين أعرفهم ولا أعرفهم ، أفتخر بكم ، وأفكر فيكم ، مهما عملتوا ، ومهما حصل ، أبقى أتألم لفقدكم وغضبكم وحزنكم ، الى الوحيده التي لم اعرفها بعد ، والى صديقة الطفولة ايضا والى اصدقائي : صباحكم سكر .

أدعوا معي له : رحمة الله وأسكنة فسيح جنانة .




طالما أردت الكتابة عنه ، ولكنني في كل مرة ارى يدي ترتعش ، ربما لأنني لم أصدق الى الآن ما حدث ! ، بعد مرور سنة وأكثر لم أتعايش مع الوضع الجديد ، كل شئ انهار بسرعة ، في يوم واحد فقط ، كنت ذاك الشخص المهمل الذي لا يفكر في شئ سوى نفسه ، مراهق أحمق ، وأصبحت ذا حمل ، ذا مسؤولية ، أفكر بأهلي قبل نفسي ، كنت ذاك الشخص الواثق ، القوي نفسيا ، لا يتحطم أبدا ، لا يجزع ، لا يخاف لأن له سند قوي يفتخر به أمام الكل ، وأصبحت الآن واثق وقوي من الخارج ولكن من الداخل سدود محطمة ، وأشجار متكسرة ، وزهور منداسة تحت الاقدام ، وأنهار دم ...

نصوص على سحآبة مطر ( المجموعة الخامسة )

17 نصوص مؤصده ومقيده في قبو العادات والتردد والخوف لدى البعض
أين هي تلك النصوص ، ذهبت للقبو ولم اجدها ! وجدت بعضها معلق !
انتحرت ! نحن من غير فكره وعبرة مجرد بيادق في لوحة الشطرنج 
 
http://blog.eqla3.com/mkportal/modules/gallery/album/a_29985.jpg
18
بعض النصوص مبهمة ، وبعض النصوص واضحة ، وبعض النصوص بها كنايات ، وبعضها تحمل ما خلف الخيال ، أنا دائما أبحث عما خلف الجبال ، داخل الانهار ، أعماق البحار ، وأبحث عن الجيد فيها فقط ، ولا يهمني الاخرى ، نصوص ...

ثرثرة طالب جامعي ( المحاضرة الحائرة ! )





مصيبة أن تدخل البرنامج الموحد الذي يعدُك للكليات الثلاث الكبرى الطبية ( طب ، طب أسنان ، صيدلة ،العلوم الطبية التطبيقية ) من غير أن تعرف أين ستكون ! أنا حاليا متذبذب لا أعرف أين الطريق ، قبل مدة أكاد اقسم أنني سأدخل للطب ، ومن أسبوع مضى  كنت مصمم على الصيدلة ، والأسبوع الحالي ...

ثرثرة طالب جامعي ! ( المحاضرة الافتتاحية )


ثرثرة طالب جامعي بالكليات الطبية ، يوميات في الجامعة ، في الإستراحة ، وأثناء المحاظرة ،ماذا حصل ؟ المشاكل ؟ الاختبارات ونصائح لتفادي ...

مشاركتي في برنامج معالي " الجزء الاخير "

قد جهل من جهل ، وقد علم من علم ، وقد نسي من نسى ، سأسقط في الموضوع مباشرة فقد سئمت اليوم من الكتابة ! ، الجزء الاخير من حلقة " معالي " بقناة المجد حيث تواجدت فيها مع المفكر الاسلامي ( عبد الكريم بكار ) سبق ونشرت الجزء الاول فالثاني ، الجزء الاول من الحلقة هنا ، والجزء الثاني من الحلقة هنا ، وكما أكرر الاهم الفائدة فاخرجوا من الحلقة بفائدة . 
video

هاري بوتر ومقدسات الموت ... وانتهت الملحمة


أثناء حملة شعواء لتنقية الارشيف الذي ارتفع عن المعقول وأقصد بالارشيف بقايا جهازي القديم الذي احتفظ به في ملف بمسمى خاص بجهازي الجديد ، أثناء ذالك وجدت مفكرة بعنوان جذبني ، وتذكرت متى كتبتها ! زمن مضى على تلك الورقة المرمية باهمال ، فأحببت نقلها لكم هنا ، علما أنني كتبت هذه التدوينة منذ سنة بعد قراءتي للجزء السابع والاخير من سلسلة روايات هاري بوتر كتبتها آنذاك متأثرا ...

هل من تائهة لتسليني !

http://2.bp.blogspot.com/_6J_GAJzcHCE/SCm3XsjEBzI/AAAAAAAAAC8/3RbmR8G7AzI/s320/%D8%AA%D8%A7%D8%A6%D9%87%2B%D9%81%D9%89%2B%D8%A8%D8%AD%D9%88%D8%B1%2B%D8%A7%D9%84%D8%B6%D9%8A%D8%A7%D8%B9.jpg
بينما أنا غارق في الأنا ، وأبحث في تفاصيل غائبة عن ذهني بعمد ! ، منهك ومحطم ! ، من قال أن الدرب سهل ؟ من قال أن العمر طويل ! ، يا سادتي : هذه ليست سوى محاولة لقراءة داخلي ، للبحث في ممرات الحياة في قلبي ، ماذا حدث لي وأنا أنادي ! ، هل بح صوتي ! ، أخفت الرياح صدى صوتي ! ، أستلقي وأفكر ، لماذا نشأت محبا للادب ؟ لماذا احكم عقلي عند كل حدث ! ، لماذا أكتب وأدون وأنشر ! ، لماذا أرسم شعرا وأخط لوحة ! ، لماذا لم أصبح مثل من حولي ، تعبت وأنا أعاني من فجوة زمكانية ، ومن تردي البعض ، ربما لو كنت ردئيا معهم لعشت سعيدا ، ولكنني ...

هل تسمونه فنا ! بل واعذروني سخافة


لا ادري هل نحن التافهون أم من ينتج مثل هذه الأمور هم التافهون ! عندما أرى مشاركات سعودية سينمائية كثيرة ومسلسلات وأفلام حقا أتعجب لسطحية الفكرة ، ليس هذا فقط بل سخافتها واعذروني حقا لأنني أرى بعقل لا زال سليما أنها تفاهة ، دعوني أتحدث واخصص حديثي عن الفيلم السعودي الذي لاقى إقبالا _ كما يقال _ كبيرا وهذا يدل على أن شريحة أغلب المجتمع سطحية ولاقى أصداء جيدة ! وهو فيلم " مناحي " حقا عندما أتأمل فقط العنوان أوشك على أن أصاب بأزمة قلبية من الغيظ ، وبالتأكيد ...

كما نشرته الوطن

مقالي اليوم كما نشرته الوطن (هنا ) :

  ثقافة الإقصاء والتكفير لا يستطيع أحد أن ينكرها في تراثنا الديني، بل في جميع الأديان الأخرى، وقامت بسببها حروب ومعارك وأحداث غيرت مجرى التاريخ، أنا لا أخالف التكفير، فالتكفير موجود حتى في القرآن ولكن ما أريد أن أهدف له هو من الذي يتحكم في زمام هذه الثقافة؟ أصبحنا في هذه الأيام نسمع كثيرا من الألفاظ كعلماني وليبرالي، يطلقها أيا من كان ليس عالما ولا مفكرا ولا قارئا. أريد التركيز في مقالي هذا على ما يلاحظ في ميادين الفكر والثقافة والحوار من إقصاء وتكفير كل من لا تعجبه أفكار الآخر، وأقل شيء وصفه بالعلمنة! ربما لا يعرف هذا الذي أطلق اللقب _ وهو غير مؤهل_ وكفر وعلمن أن هذه ليست مجرد كلمات بل أمور حتى كبار ...

The Descent .. الكهف الذي لم يكتشف !

http://movizoo.com/images/poster_descent.jpg
إنه الفيلم الذي ستحرج من غرفتك ليلا بعد الانتهاء منه وأنت تتلفت ! هذا الفيلم المرعب ، العنيف ، القوي ، يحكي عن قصة 5 نساء ذهبوا في ( تمشية ) للترفيه ومن المخطط له في هذه الطلعة ان يستكشفوا كهفا ويغامروا ، لم يعلم أحد منهم أن هذا الكهف لم يكتشف من قبل الا واحده او اثنتان كانا قد ارادا ان ...

نصوص على سحآبة مطر ( المجموعة الرابعة )


14 
 يا عصافير الدنى ، يا حاميات الفكر في زمن الظلم والهوى ، هيا خذوا قلبي ، خذوا جسدي ، خذوا عيناي وقلمي ، خذوا دمي وانصرفوا ولكن اتركوا روحي 

15
وقالت لي : هل ستنساني ! فقلت لها : لن اقول كما قال فاروق جويدة بأن هواك ايماني ، ومغفرتي وعصياني ! بل أقول كم اقال نزار قباني : وعاد كأن شئ لم ...

لماذا لا تحب المطر !

http://i170.photobucket.com/albums/u250/amongthenations/rain.gif

لماذا لا تحب المطر ؟ سألني شخص حفظة الله هذا السؤال اليوم بينما نحن خارجين تحت المطر ، كان سؤاله باندهاش بعدما قال لي : أنظر لروعه المطر ، فقلت له المطر ليس هو الجميل لوحده ، فقاطعني بالسؤال السابق بعنف وباندهاش ، تذكرت حال كثير منا ، حيث نحن شعب مستعجلل ، نبي وجهات نظرنا وأحكامنا على الغير بسرعة كما في هذا الموقف ، ابتسمت له واعتدلت في مقعدي وقلت له : عزيزي المطر ليس هو ما يجعلني اطير بخيالي مع العصافير ، ليس هو من يجعلني اتشبث بالسحب ، ليس هو ...

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم