على شط البحر ؛ جرحاً فوق جرح !




عندما تتعانق أشعة الشمس مع سطح الماء فيتلون بخجل ويزدان أتمنى حينها أن أغرق في المد ! عندما يتلون البحر ويتغير من لونه لإنعكاس الشمس أتفكر في قلوب وأرواح البشر ما أسرع تغيرها وتقلبها كهدوء البحر في الليل إلى إشراقة الشمس في الصباح ، مابين هدوء ونقاء إلى حيوية ونشاط هكذا هي قلوبنا مهما ادعينا الثبات ، بقايا عقلي تنتفض ولذالك هربت للبحر وواجهته متجاهلا العالم خلفي الذي يأن ويصيح " بنشوة "وبألم لأنقي روحي وأخرج دموعي ولكنني تفآجأت ...

القلب العاري !





عاجل : وجد بالأمس قلب عاري على قارعة الطريق ، يبحث عن صدر ليضمه !

تحديث 1 : وفي تداعيات القلب العاري تم اعتقاله من قبل الهيئة واحتجازة حتى يأتي ولي أمره ! بعد التحقيقات التي استمرت لدقائق وتطلبت غرفة منعزلة لأسباب " أمنية " وملابس قليلة ، اتضح أن القلب هارب من صاحبة الذي لم يعد يشعر به ، وفي سياق التحقيقات قال القلب : ( أنا على هذا الحال منذ 6 سنوات أخرج لأجد الدفء فمن يحتويني بارد قاسِ لا مبال ! ) . وقد تم التحفظ عليه لحد وصول ولي أمره .

تحديث 2 : لم يظهر ولي أمر " القلب العاري " لحد الآن وقد رأت جهات أن يبقى " دافئا " لديهم حتى ...

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم