تعلمت حديثا !


http://elsmt.com/upup/uploads/76d562947c.jpg 

تعلمت حديثا : ليست كل ابتسامة سعيدة فأكثر الجرحى يضحكون كثيرا !
تعلمت حديثا : لا تكشف نفسك وأسرارك أمام أحبتك أيا كانوا !
تعلمت حديثا : الحب أصبح فراش !
تعلمت حديثا : على قدر ما تعطي على قدر مالن تجد !
تعلمت حديثا : ان لا اتعلق كثيرا بأي شيء بأي " شخص " !
تعلمت حديثا : أن كل متكبر يخفي ...

مباراة الهلال والشعلة في مزبلة التاريخ !

http://alweeam.com/wp-content/uploads/q3.jpg

قرأت في مقال قديم بمكان ما لست أذكره عن تحرج بعض شباب محافظة الخرج عندما يُسألون من أين أنتم فيجيبون من الرياض ! ، طرح الكاتب في ذالك المقال تساؤلات كنت أتمنى أنني أمتلكها وأتذكرها لكي أجيب عليها بسؤال واحد ( هل رأيت أحداث مباراة الهلال والشعلة ؟ ) ، بدأنا في قذف الإتهامات في كل مكان ، وبدأ البعض في إخلاء مسؤوليته عن نفسه ورميها على الآخر ، ما حدث في ملعب نادي الشعلة يوم الأربعاء شئ لا يُستهان به ، شئ لا يجب أن يمر بضحكة عابرة متحسرة كانت أم ساخره ! لأنه قبل أن يعكس استقبال " بعض " هؤلاء الجماهير التي تواجدت وضيافتها كأبناء محافظة الخرج عكس " تربيتها " ، ربما تثير هذه الكلمة مشاعر الكثير ولكن لن ...

نصوص على سحابة مطر ( المجموعة السادسة عشر )




http://api.ning.com/files/vRD4UgfV4vUIU8VPIgblh9KD7ryd4D0bzi2HNvyuMznpA5kaSKQTyElO2WyQm0GpCK4uXcgRsDX5Ao-0Ctp9eFAgbwQlgwOK/eyes_love11.jpg

71- ربما قدرنا أن تكون جميع قصصنا بالعيون ، هناك أناس فاقدين لذة العيون فهل سنهديهم من احاسيسنا شئ رغم غربتهم !

72- أشياؤنا الصغيرة في دواخلنا ، تسعدنا أو تُلهينا ، لنحافظ عليها من البوح بها ، لأننا عند ذالك سنستشعر مدى صُغرنا .
 
73- ربما لستِ نقية ، ولكنني عرفتك أيام نقائي !
 
74- تعاود الرجوع إليه كل مرة ! وهو ...

ريما النواوي ؛ إلهامٌ جماعي






لأننا لا نعرف قيمة الصحة إلا بالمرض ، وعندما نمرض ندعوا ربنا المغفرة والأجر والشفاء ، ونُشفى بحمد الله ثم نعود في حياتنا منغمسين ! ، على مدار الأسابيع الماضية وعلى موقع التواصل الاجتماعي " تويتر " تابعت الجميلة " ريما النواوي " من الصين في رحلتها العلاجية ، تلك الفتاة التي أصيبت بالسرطان بعد تخرجها من المرحلة الثانوية ، صارعت المرض ، وقاتلت وابتسمت وتفاءلت وغردت كثيرا وكتبت ...

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم