http://1.bp.blogspot.com/_3MhSKxjyJVI/TOIHLXcHhgI/AAAAAAAAAuc/RHVX0xmAY9w/s1600/7ammil11.jpg

رحل رمضان مع مقطوعاته الروحيه والإيمانية ، أخذ معه فرصه وأجره وأُنزل الستار بخنم الشهر ، منا من اغتنم وسعد ومنا من كأن لم يصم لله ولم يصل ! فالانسان إن فسدت روحه وتلوثت أحب ما يضره واستمتع به ! ، كل عام وأنتم بخير ، هل ذهبت لذة العيد لدينا ؟ أم أنه عيد الأطفال فقط ؟ ولا زال العيد يحمل لنا ذكريات من رحلوا ، فأخذوا سعادتنا ! ، لكل شئ إذا ما تم نهاية ، ولكل فرص إذا أتت غاية واذا انتهت سعادة أم حسرة ، جعلنا الله مما سعدنا واغتنمنا ، ذهب رمضان وإن من الصعب ...
التعايش بدونه لفتره ، فقد اعتدنا روتين وروحانية ، وإن نصف روحانيته نابعة منا فلو تحسسناها وبحثنا عنها في أرواحنا لوجدناها ولوجدنا لذة القرب من الله ، ليس رمضان موسم التقرب من الرب والبعد عنه كل سنة ! ، والبعض ينام بعد أذان الفجر منتصف الصباح ، ويستيقظ قبل الافطار بدقائق قضاها أمام السفرة، وعندالأذان دعى ( اللهم تقبل صيامنا وأعمالنا ) ! غفر الله لنا ، الليلة ليلة عيد فابتسموا كل عام وأنتم بخير وعيدكم سُكر .

0 اضف تعليق:

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم