رغم الذي كان !

http://th09.deviantart.com/fs43/300W/i/2009/094/d/3/life_is_about____by_blue_a.jpg

أصارع حزني لكي لا أبكي ! ورغم ما كان أضل صامدا شامخا للابد ، لا ادري لماذا تأتيني أحلام كهذه ! صافية ، واضحة ، أليمة ، ملونة ، حزينة ، حتى إنني أخاف منها ، وآخر حلم آتاني أو آخر السلسلة كان اليوم ، افسدت علي اختباراتي ، أفسد علي مزاجي التعليمي ، لن احكي ما به ، ولكنه ضمن سلسلة آحلام تغزوني كل شهر ! أتمنى أن تتحق ، ولكن دائما الجزء الحزين منها لا اتمناه ، هل ذالك يتعبر بسبب  صراع داخلي ! لا أعاني من مشاكل نفسية ولله الحمد ، دائما عنواني " روقوا " لربما ...
... كان السبب غير واضح ، ولكنني أحتاج الى شرفة أطلع فيها على القمر ، أحتاج لأتنفس وازفر كل النقاط السود في صدري ، متى سيحدث ذالك ، حتما بسفري االاول لى محبوبتي أبها ، احب أن أكتب وأسرد ما مر بي ، اعذروني لو قلت أنكم ثاني سبب ، فالسبب لكي أرتاح ، فالكتابة علاج رائع ، وأتمنى ألا تستمر سلسلة الاحلام هذه ، وأتمنى ايضا أن تستمر !

1 اضف تعليق:

.... 4 يوليو، 2009 10:37 م  

أبها..تلك المدينة التي تمنيت أن أزورها.
يحيى أعلم أنه لايوجد بقلبك سوى البياض
نحياتيـ..
حلــ..ــم

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم