يوميات ألمعي في جبال الجنوب " اللمعة السابعة عشر "

http://ankawa.com/ikonboard/upload/_27444_moon-27-11-2004.jpg

الليالي القمرية في شهر رمضان بأراضي أبها الطاهرة تعتبر بالنسبة لي أجمل 3 أيام في هذه السنة الهجرية كانت أم الميلادية ! ، لا تطلبوا مني أن أتعمق أو أن أكشف أوراقي لكي أفسر لكم لماذا ، فأوراق حياتي لي وحدي ولن تُفتح إلا متأخرا جدا أو بعد مماتي وإني أتمنى أن تحترق بعد وفاتي ! أحسست بابها حقا ، كنت مخدوعا في الأيام الماضية قبل رمضان حتى في تلك الفترة التي أعتبرها انفجار كبير في حياتي بعد ضغط دراسي كبير ! فالآن فهمت أبها جيدا وعرفتها وأحسست فيها بما لم أحسسه منذ شهور، ما ...

... أجمل القمر عندما يداعبه السحاب ويفسد عليك المنظر ! لي مع الضباب حكايات وروايات طفولية كانت أم مراهقة أم مجنونة كما هو حالي الآن ، عندما نبحث عن ذواتنا وعن أنفسنا وسط مجموعة ذوات بداخلك سنجد في النهاية ما نريد ، نستطيع أن نحدد من نكون عندما تتوفر أمور معينة ، والأمور التي تساعدني على التصالح مع ذاتي متوفرة في أبها فقط ! اكتشفت من هو يحيى، بين مجموعة أشخاص يدعون جميعهم يحيى بداخلي ! أحببت كثيرا منهم وودعت بعضهم واحتفظت بآخرين ، أنا متصالح معهم منذ زمن ولكنني أريد أن أوحدهم أكثر لظهروا في شخصيتي الطبيعية بشكل متوازن ، حمدا لربي لا زلت أعمل على ذالك وأنجزت الكثير ، ما يؤسفني أن هذه آخر مرة أرى فيها بدر أبها ، فلن يجدني الشهر القادم ، هل سيسأل عني ؟ هل ستذكرني السحب وستبكي علي بمطر ؟ هل سأرحل لوحدي ؟ ويشهد الله أني لستُ ناسيكِ !

1 اضف تعليق:

غير معرف 31 أغسطس، 2010 3:51 ص  

أبها ..لك الفاتنه الحسناء ..كم تغنى عشاق الكلمه ومهندسي الحرف ..رحلوا غنها ..يرواودني الشك باليقين أنا بهاها سوف يرتحل معهم قريبا
.
.
ابن العم ..قدما الى القمه ...أراك هناك حيث تأمل..
أحمد آل زايد

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم