توضيح



لا أدري ما المدى الذي يدركه بعض القراء تجاه حدود النقد ؟ تأتيني الكثير من التعليقات السلبية بوجهة نظري تجاه تدويناتي ، والعجيب عندما يأتي شخص ويكرر ردا لم أنشره ويتحداني أن أنشره ! أتمنى من الكل أن يدرك شئ ، النقد نقد النص والفكرة ، وليس نقد الكاتب ، البعض يتجاهل هذه الحقيقة ويتطرق لشخص الكاتب نفسه بمعنى أن يبدأ بجلد ذاتي ويهمل الفكرة الأساسية والمقال ، والكثير يصفي ...
... حساباته معي من خلف الشاشات لأنني لا أعرف من خلف النص ، لم امنع أي رد قاس ما دام ينقد النص نفسه ، والدليل الكثير من الردود تظهر حتى أنها تحتوي على جزء منها ينتقدني بشكل لاذع ولكنني لم أمنعها لأن أساسها موجه للنص نفسه ، لم أمنع سوى الردود التي تتطرق لشخصي وليس لذالك علاقة بالنص ! حيث يأتي شخص ويصفني بأوصاف ، ثم يكرر بعبارات خارجة عن الحدود ، وخاصة في " تدوينات معنية " ، وأكرر لا أدري ما المدى الذي يدركه بعض القراء تجاه حدود النقد ؟ تلك تدوينه سريعة على عجالة لكي أوضح ما سبق ، ومساؤكم ؛ صباحكم سكر .

1 اضف تعليق:

غير معرف 25 مارس، 2011 8:43 م  

لاتلتفت يااخي يحي الى اصحاب الردود اللاذعه لان من كان هدفه نصحك فانه ينصح بهدوء ورويه ومن اتخذ قلمه تجريحا لغيره فهذا انسان لاعلم له بما يقرا ولا ينتقد الا فقط انتقادا لكاتب معين دون نص فالناقد الحقيقي هو ناقد الكلمه والنص لاناقد الشخص ...
لاتلتفت لهذه العقول الفارغه ..
اشكر لك حسن طرحك
حسام

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم