أيام الحلم


رُباه مما يعتريني ، بحر من الدمع يحتويني ، أغرق وأشتاق ، مهما صنعنا ذكريات مع أشخاص وأماكن لندعها ذكرى تطمئننا ، ذكرى تسعدنا ، لا أن نتحسر عليها ! الأيام الجميلة تمضي سريعاً وكأنها لحظات ، أوراق متساقطة من شجرة العمر ، صفحات كتاب نريد قراءته بسرعه ! رغم أن في نهايتة نهايتنا ! ونجمع حقائبنا عائدين ، حقائب الدموع والنسيان ، وحقائب الأفراح والأحلام ، نعم التناقض هو ...
... الحالة التي نعيشها في لحظات الفراق ، لفراق أماكن تحيي فينا الميت من المشاعر ، وتهدينا أحاسيس لا نستطيع وصفها بالكلمات ، لكل شئ جميل نهاية ، ولكل بحر قاع ، ولكل حمامة مستقر واستكنان ، الأيام الأربعة الماضية كانت من أسعد أيام حياتي ، كونها جمعت لي متعة المكان والزمان والرفقة ، أيام سعيدة لملمت فيها بقاياي ، تحولت لذكرى مع الزمان ، يوماً ما سيكون لها حكاية أخرى ، أجمل وأنقى ، نلقي نظرة على المشهد الأخير بتأمل ونسير عائدين ، نلتفت بتردد مابين رغبة في تمضية المزيد من الوقت الذي يتناقص بتسارع عجيب وما بين خوف من التعلق ! ونرسل قبلة ونرحل .

0 اضف تعليق:

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم