يوميات ألمعي في جبال الجنوب " اللمعة 35 " ؛ الغلو في التوجه !

http://olvatito.files.wordpress.com/2011/12/conflict.jpg

في هذه العطلة ومنذ مجيئي لأرض فيها اسم الحب يعانق روح الحرية ومع ازدحام طرق وليال عبث وأخطاء شخصية لاحظت الكثير وتجاهل عقلي تلك الملاحظات بسبب غيبوبته النفسيه ، أناس يعملون في الخفاء من أجل تطوير أنفسهم كنت أعرفهم قارئين ولكنني اكتشفتهم مثقفين حقا ، وأخرين كنت أراهم نجوما في سماء الثقافة ولكنني أكتشفت فيهم انحرافهم قليلا عن المسار العقلي للمسار التوجهي الذي يؤمنون به ، مهما كان توجهنا في الحياة يجب ألا يؤثر على قراراتنا ورؤيتنا التحليلية للمواقف الحياتية فالعقل يحكمنا ، ومن كان توجهه سليما بنفسه أو بعدم غلوه فيه تحمسا له لن يتعارض مع العقل بالتأكيد ، أناس عملوا لأنفسهم ولا ...

زالوا في سلم الصعود وآخرين توقفوا لما حققوه واكتفوا بالكتابة والنقد وكأن همهم الأول في اكتساب ثقافتهم أن يصلوا لمرحلة يقرؤون جيدا الاخرين ثم ينتقدوهم ! أليست الثقافة أسلوب حياة ، تربية ومن قبلها تعاملات يومية ، ذالك ما ذكرته في مقالي الذي نشر في جريدة الوطن قبل أسابيع عن صورة المثقفين بتاريخ 2012-07-01 ( هنا ) ، فكيف إذا يصرخون في مجالسهم ويتحدثون بكل حماس هدفهم أن تنضم لتوجههم ! وما يحزنني أناس فتحوا أذانهم لهم معجبين بالكلمات وتأنقها ! لكل منا الحرية في توجهه فلا تصارعوا العقول حتى تصرعوها ! لنستمر في تعليم أنفسنا وتثقيفها من أجلنا أولا قبل أن يكون ذالك من أجل مجتمع أو نقد فإن أصلحنا أنفسنا فسنصلح نواة مجتمعنا عائلتنا وسيصلح المجتمع ، ولنبتعد عن التطرف في توجهاتنا غفر الله لنا .

1 اضف تعليق:

أسماء الغيلاني 31 يوليو، 2012 10:45 م  

لا تصارعوا العقول حتى تصرعوها !

..

عبارة أعجبتني حقًا
لو أن كلًا منا جعل في عقله الباطن فكرة أنني أود أن أتحدث للآخرين لارتقي بنفسي لا لأرتقي حب هذا و أنال إعجاب ذاك ..
لنلنا من منصب الثقافة و الفكر المكان العلي
لكن للأسف
كثيرٌ منا يجامل بحرفه الكثير و ينافق بكلماته نفسه و جمعًا ليس بالقليل

أخي يحي ..
سلمت يمينك على هذا الحرف النقي
كن بخير
لك ودي و احترامي لحرفك

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم