ثرثرة طالب جامعي ( المحاضرة الحادية عشر ، من سيسمع ألحاني ! )

http://www.7ammil.com/upfiles/n4898200.jpg
وانتهت رحلة اول سنة في كلية الطب البشري ، اجتزت أول سنة ! عجيبة هي الحياة كنت قد كتبت هذه التدوينة ( هنا ) ولا أتذكر ان هناك فترة طويلة مرت عليها ! سنة دراسية جدا صعبة ولكن مع أصدقائي إجتزناها بكل سعادة وصبر ( وإهانة ) ! عشنا ليالينا سهارى وسمارى ! وربما من التعب سُكارى ! عندما اتفكر في أناس لن يكون بوسعي أن أراهم لمدة طويلة أشعر بأن هناك شئ مفقود في حياتي ، عشنا معا اجمل وأفضل أيام حياتنا ، سهرنا معا ، تعبنا معا ، بكينا معا ، تعرفت ...
... على أشخاص أفتخر بهم وسأفتقدهم ، لن احدد أسماء لكي لا أنسى ، ولكن من سيشعر أن هناك اختلاج في قلبة وهو يقرأني حالينا فسيكون منهم ، لحظات في حياتنا ندرك بعدا اننا تغيرنا ، في شرفتي التي تطل على جنة خيالي أعزف لوحدي فمن سيسمع ألحاني ! والاهم هل ستكون ألحان جميلة ام ممزقه ! أخاف أن تنزلق يداي من على اوتار بسبب دموعي فتنقطع أصابعي ! لا اهتم لأنها ليست الاولى التي انجرح فيها في حياتي ولن تكون الاخيره ، نتسابق لقطار النهاية ولا نعلم اننا نتسابق نحو نهايتنا ! فمن يا تُرى لحق به ؟ حياتنا إختياراتنا ، فلا نندم على قراراتنا ، أشم رائحة عطر هنا ! هل مررتم من هنا !

1 اضف تعليق:

اخوك هشام القعيضب 30 يونيو، 2010 3:24 م  

يايا حبيب قلبي والله راح يكون لك وحشة خاصة , ان شاء الله تكون اجازتك هالسنة من افضل ايام حياتك , انت يا يحيى كنت دافع لي بعض الاحيان اذا جتني حالات التحطيم بدون ماتدري



انقضت سنة وسنقضي معاً بإذن الله سنين قادمه من اجمل ايام حياتنا بإذن الله

اخوك/هشام القعيضب

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم