ثرثرة طالب جامعي ( المحاضرة الرابعة ، ارهاق )

بعد نهاية إسبوعين مرهقين من اختبارات الشهر الثاني والتي تسبق النهائية العملية حيث تبدأ تلك بعد نهاية اختبارات الشهر الثاني بأسبوع نصرخ بأعلى أصواتنا فرحا ، ونصمت برهة تأملا وخوفا من الاختبارات الختامية للبرنامج الموحد ، سنة جميلة وأيام أجمل عشناها معا وتعرفت حقا على اصدقاء رائعين لن أذكر أسماء لكي لا يغضب البعض ولكن هناك من ...
... يجبرني على أن ابوح ببعضهم ولعل اثنان هما من اسعد بوجودهم معي ( سعود الجوفي  & حمد العبلاني ) ، سأدون تدوينة كاملة عن البرنامج الموحد وسنة كامله قضيتها فيه بعد الإمتحانات الختامية ، هناك من حدد تخصصه وهناك من لا يعلم وهناك الاسوأ وهو من يقول سأنتظر معدلي وهو من يدخلني في احدى الكليات الثلاث ( طب ، طب اسنان ، صيدلة ) وهذه المصيبة وهذا اسوأ نوع ! اتسألوني لماذا ! بالتأكيد تلك مصيبة لأنه الان بلا حافز لتقديم الأفضل ، يجب أن تكون لنا حوافز قبل الاختبارات النهائية لنقدم الافضل ، وأفضل ، وأفضل ما لدينا ، لأننا أمام مفترق طرق ، ومصير حياة ، ودمتم قطع سكر .

1 اضف تعليق:

غير معرف 1 يونيو 2009 5:31 م  

يلوموني فيك


دمت قطعة سكر

ياسكر




تحياتي


الرقابي

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم