The Notebook ,, قصة عشق تفوق الاحتمال



قصة حب لا زالت في الهوى ماضيها مر وبحاظرها مشرقا ، اقوى فيلم رومانسي شاهدته بعد التايتانيك حقا تجلت هنا روح الوفاء والاخلاص روح المعاناة والحب الحقيقي فيلم نوتبوك من انتاج عام 2004 ويبقى قويا الى ...
... الان هو فيلم من غير تصنع بسيط ، تعتقد حقا انه حياة عادية من اتقان الممثليين .

عندما اشاهد اللحظات الاخيرة للفيلم عند وفاتهم مع بعض واحرك الماوس وارعود للحاظت شقائهم وحفلاتهم وشخبهم ورقصهم وشربهم ومتعتهم وكل شئ فعلوه بحب اتأثر وأقول يا زمن ,,, فيلم حرك فيني براكين صامدة اذاب فيني ثلج كنت قد تعمدت صلابته حقا فيلم رومانسي من الدرجة الاولى لم اعد ارى افلاما رومانسية صادقة في السنوات الاخيرة من عام 2006 الى الان كلها اصبحت افلام ( ....... ) لا رومانسية . . واخيرا دعوني اشيد بدور الممثل الذي ادى دور نوح حقا اجاد دورة وخاصة عندما كان يقول لايلي اقفزي في البحيرة وهي متعلقه بالحبال خائفة حتى انه ضحك من غير تمثيل حقا ،، حقا عبقري اشتغرب اني لا اراه كثيرا في هوليوود




2 اضف تعليق:

saud 26 مارس 2009 3:05 م  

شوقتني اشووفه صرااحه ممكن احمله بس عطني راابط
تحياتي:
saud

BARuod 12 مايو 2010 3:20 م  

والله فعلا افضل فيلم بعد التايتنك شي رهيب وعلى مستوى رفيع الشكر لك على هذا الفيلم

إرسال تعليق

عن المساحة


مساحة للفكر والروح لنتنفس أكثر ، نتوضأ بالحروق على الغسق ، ونقلب الأوراق نبحث عن ذكرى هربا من أرق ، هن حروفي ، بنات أفكاري .. ولسن نقيات !

أنا

صورتي
نجدي الهوى جنوبي الحشى, الرياض, Saudi Arabia
كاتب سعودي في جريدة الوطن والشرق والحياة ، وطالب طب ومدون حالم ، ليست معقد كبيانو أو عود أو كمان يصعب فهمهم ، أنا إنسان بسيط مزمار ودُف ، ابن ماء السماء ، ابن النآي والقلم